عقيدة وتوحيد

(صوتيات للتحميل) حَقّ الرّسول (صلى الله عليه وسلّم) للشّيخ رفيق تعوينت (حفظه الله)

ضمن الأيام الدعوية في التذكير بالحقوق الشرعية التي أقيمت في «مسجد عباد الرحمن- بن عكنون- الجزائر» عام 1434هـ، نقدم هذا التسجيل للمحاضرة الرَّابعة، وهي: حَقّ الرّسول (صلى الله عليه وسلّم) للشّيخ رفيق تعوينت (حفظه الله)

(صوتيات للتحميل) حق الصَّحابة للشيخ عزّ الدِّين رمضاني (حفظه الله)

ضمن الأيام الدعوية في التذكير بالحقوق الشرعية التي أقيمت في «مسجد عباد الرحمن- بن عكنون- الجزائر» عام 1434هـ، نقدم هذا التسجيل للمحاضرة الثَّانية، وهي: حق الصَّحابة للشيخ عزّ الدِّين رمضاني (حفظه الله)

(صوتيات للتحميل) حق الله تعالى للشيخ عمر حمرون (حفظه الله)

ضمن الأيام الدعوية في التذكير بالحقوق الشرعية التي أقيمت في «مسجد عباد الرحمن- بن عكنون- الجزائر» عام 1434هـ، نقدم هذا التسجيل للمحاضرة الأولى، وهي: حق الله تعالى للشيخ عمر حمرون (حفظه الله)

صِدِّيقُ الأُمَّةِ: دروسٌ وعِبَرٌ (01):
الكاتب : سمير سمراد

عباد الله!...إِنَّ لهذهِ الأُمَّةِ سَلَفًا صَالِحًا، سَلَفًا صَالِحًا أُمِرْنَا باتِّبَاعِهِم والاِقتِدَاءِ بهِم، اختارهُمُ اللهُ واصْطَفَاهُم ليَكُونُوا صَحابَةَ نَبِيِّهِ (صلَّى الله عليهِ وسلَّمَ)، أَفضَلُ النَّاسِ بَعدَ النَّبِيِّينَ، أَبَرُّ هذهِ الأُمَّةِ قُلُوبًا، وأَعمَقُهَا عِلْمًا، وأَقْوَمُهَا عَمَلاً، وأَقَلُّهَا تَكَلُّفًا، نَصَرَ اللهُ بهِم الدِّين، ونَصرَهُم بِالدِّينِ، حَازُوا الفَضَائِلَ العَدِيدة، واتَّصَفُوا بالخِصَالِ الحَمِيدة، قَومٌ (رضي اللهُ عنهُم وأرضاهم)، زَكَّاهُمُ اللهُ وعَدَّلَهُم وشَهِدَ لهُم بالإِيمانِ وشَهِدَ لهُم بالصِّدقِ، مَا مَشَى على الأَرضِ بَعدَ النَّبِيِّين أَصدَقُ مِنهُم.

الصَّحابةُ الكِرَام في تُراث المغاربة والأندلسيِّين

فهذه سُطُورٌ من كتاب «الصَّحابةُ الكِرَام في تُراث المغاربة والأندلسيِّين»، وهي: (بحوث النَّدوة العِلمية الدَّوليَّة الَّتي نظَّمها مركز الدِّراسات والأبحاث وإِحياء التراث بالرابطة المحمدية للعلماء بمدينة طنجة يومي الأربعاء والخميس (25-26 صفر 1431هـ)(10-11 فبراير 2010م) ).

وهذه السُّطُورُ مِن بَحثٍ مَوسُومٍ بِـ: «منزلة الصحابة الكرام والرد على مناوئيهم في أشهر المنظومات العلميَّة...» للدكتور عبد اللطيف الجيلانيّ، من المجلد الأول، (ص425-449).

(10) احْتِضَارُ عائشةَ (رضي الله عنها) وهَضْمُها لنَفْسِهَا
الكاتب : سمير سمراد

عن ابْنِ أَبِي مُلَيْكَةَ قَالَ: جَاءَ عَائِشَةَ عَبْدُ الله بنُ عَبَّاسٍ يَسْتَأْذِنُ عَلَيْهَا [وهي في المَوت

(09) خُرُوجُ عائشةَ (رضي الله عنها) يومَ الجَمَل للإصلاحِ بينَ بَنِيهَا
الكاتب : سمير سمراد

ولْتَعْلَمُوا -أيُّها المسلمون!- أَنَّهُ قَدْ حَصَلَتْ بين الصّحابةِ فِتَنٌ، وكانَتْ بينهُمْ حُرُوبٌ في عهد عليٍّ(رضي الله عن الجميع)، ومِنْ أُصُولِ مُعْتَقَدِ أهلِ السّنّة والجماعة: الإِمْسَاكُ عَمَّا شَجَرَ بين الصّحابة؛ والسُّكُوتُ عَمَّا كان بينهم مِنْ خُصُومة، وعَدَمُ الخَوْضِ فيما حَصَلَ بينهم مِنْ نِزَاعٍ وخِلاَف! فَعَلَى مَنْ أراد نجاةَ نفسِهِ، وحِفْظَ دينِهِ أن يُمْسِكَ إذا ذُكِرَ الصَّحَابة

(08) غَضَبُ اللهِ تعالى وغَيْرَتُهُ لِعَائشَةَ (رضي الله عنها)
الكاتب : سمير سمراد

مِن الفضائلِ العظيمة الّتي ثَبَتَت لأُمِّ المؤمنين عائشةَ (رضي الله عنها وأرضاها):

 أنَّ اللهَ تعالى يَغَارُ علىها. فَرَبُّ العزَّةِ والجلالِ يغَارُ على عائشةَ ويغضبُ لها ويُدافِعُ عنها، قال الله تعالى في أوائلِ سورةِ النُّور:

(07) جُودُ عائشَةَ (رضي الله عنها) وعَظِيمُ سَخَائِها
الكاتب : سمير سمراد

قال الحافظُ الذَّهبيُّ (رحمه الله): «كانت أُمُّ المؤمنين مِنْ أَكْرَمِ أهلِ زمانِها، ولها في السَّخَاء

أخبار»

(06) ثَلاَثَةُ أَقْمَارٍ في حُجْرَةِ عائشة (رضي الله عنها)
الكاتب : سمير سمراد

مِنْ مَنَاقِبِ عائشةَ (رضي الله عنها): ما رواه الطّبرانيّ في «الكبير» (127) وغيرُهُ من طريقِ: ابن عمر أو محمّد بن سيرين عن عائشةَ أنّها قالت: «رَأَيْتُ كأنَّ ثلاثةَ أَقْمَارٍ سَقَطْنَ في حُجْرَتِي، فقال أبو بكر: إِنْ صَدَقَتْ رُؤْيَاكِ دُفِنَ في بَيْتِكِ خَيْرُ أَهْلِ الأَرْضِ ثَلاَثةٌ، فلمَّا مات النَّبيُّ (صلى الله عليه وسلم) قال لها أبو بكر: خيرُ أقمارِكِ يا عائشةُ! ودُفِنَ في بيتها أبو بكرٍ وعُمرُ».